حملة البنيان "46": افتتاح مشروعات ومساعدات لألف أسرة سورية نازحة في لبنان

شكلت حملة البنيان "46" محطة فارقة في سلسلة حملات البنيان الكويتية، إذ شملت للمرة الأولى مساعدات مباشرة لألف أسرة سورية نازحة، بمعدل 150 دولار للأسرة الواحدة (نقداً وعيناً)، فضلاً عن افتتاح مشروعات إيواء وطبابة، مولتها الحملة في كل من صيدا وبيروت وعرسال وطرابلس.

بوفدٍ مكون من 15 عضواً؛ افتتحت حملة البنيان جولتها التي تحمل الرقم "46"، من مدينة صيدا، بتدشين ثانوية "إنساني"، بحضور عدد من فعاليات المدينة، وذلك ظهر يوم الخميس 28/11، وفي اليوم نفسه جالت الحملة على مجمعات النازحين السوريين في صيدا، وحضرت توزيع مساعدات لـ 200 أسرة سورية نازحة في منطقة شرق صيدا وذلك في مكتب جمعية التعاون الإنساني- كفرجرة.

وشهد اليوم الثاني (الجمعة 29/11) توزيع مساعدات لـ 400 أسرة في البقاع الغربي وعرسال، حيث وزعت الحملة صوبيات تدفئة ومساعدات نقدية، وافتتحت مدرسة "البنيان لبراعم الشام" في البقاع الأوسط، ودشنت بئر ماء، ومركز "البنيان الصحي" في عرسال.

وفي اليوم الثالث (السبت 30/11) انتقلت الحملة إلى بيروت؛ حيث قامت بتدشين "مركز البنيان الصحي- بيروت" بالتعاون مع جمعية "غوث"، ووزعت مساعدات مالية لـ 100 عائلة سورية نازحة بواقع (100 دولار لكل عائلة)، بالإضافة إلى توزيع أغطية وحرامات للشتاء، ثم انتقلت الحملة إلى المنية في شمال لبنان، حيث وزعت مساعدات نقدية وعينية لـ150 عائلة سورية نازحة في منطقة المنية.

وفي يومي الأحد والإثنين (1-2/12) استكملت الحملة توزيع المساعدات على باقي مجمعات النازحين السوريين في صيدا.

يذكر أن حملة البنيان هي حملة شعبية كويتية لإغاثة النازحين السوريين؛ في تركيا والأردن ولبنان، شعارها؛ "من يدكم إلى أيديهم"، ويمثلها في لبنان جمعية التعاون الإنساني.