"التعاون الإنساني" توزع مساعدات على النازحين السوريين في صيدا

وزعت جمعية "التعاون الإنساني" بالاشتراك مع جمعية "نورداسك"-السويد، مساعدات عينية على النازحين السوريين في صيدا وضواحيها، وأطلقت "البرنامج الشامل لمساعدة النازحين"، حيث يشمل مساعدات غذائية ونقدية دورية، وتأمين عمل للقادرين، وتقديم الكسوة، والبرامج الترفيهية لأولاد النازحين، والدعم النفسي لأهلهم، والطبابة والاستشفاء للحالات الطارئة، والسكن للحالات الصعبة.

الإعلان عن هذا البرنامج -الذي تستفيد منه نحو مئة عائلة مسجلة على لوائح الجمعية في صيدا-؛ جرى خلال "لقاء الأخوّة" مع النازحين السوريين في قاعة بلدية صيدا، عصر الخميس، 25/4/2012.

بدأ اللقاء بآيات من القرآن الكريم رتلها الشيخ محمود قبلاوي، ثم تقديم لزكريا عنتر، ثم كلمة للأستاذ لؤي منصور، المشرف على حملة "شام الإيمان" لمساعدة النازحين السوريين، تلاها كلمة لرئيس جمعية "التعاون الإنساني" فادي شامية، الذي أعلن عن دفعة جديدة من التقديمات للنازحين السوريين، معتبراً أن ما تقدمه الجمعيات كلها هو أقل الواجب.

وقد أعقب اللقاء حوار مع النازحين وتوزيع المساعدات العينية (غذاء وكسوة).