إفطار التعاون الحادي عشر

أقامت جمعية "التعاون الإنساني"؛ حفل إفطارها السنوي الحادي عشر في مطعم قمر في صيدا، وذلك غروب يوم الخميس 11 رمضان 1440هـ الموافق لـ 16/5/2019م.

حضر الإفطار أعضاء الهيئتين العامة والإدارية للجمعية، وجمع من المحبين والداعمين وشخصيات تقدمها؛ سماحة مفتي صيدا الشيخ سليم سوسان ممثلاً بالشيخ ابراهيم الديماسي، رئيس هيئة العلماء المسلمين في لبنان الشيخ عدنان أمامة ممثلاً بالشيخ خالد العارفي، قائد منطقة الجنوب الإقليمية لقوى الأمن الداخلي العميد غسان شمس الدين ممثلاً بالنقيب هاني القادري، المسؤول التنظيمي للجماعة الإسلامية في الجنوب الشيخ مصطفى الحريري، ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان أبو عماد الرفاعي، مسؤول شؤون اللاجئين في حركة حماس أبو أحمد فضل، رئيس رابطة المخاتير في صيدا ابراهيم عنتر، الكاتب والناشط السيد علي الأمين، إضافة إلى عدد من ممثلي الأحزاب والجمعيات الأهلية، وشخصيات اجتماعية.

بعد أناشيد من وحي المناسبة وتلاوة من أسامة خشون، رحب عريف الحفل فهد الصليبي بالحضور وعرّف بنشاطات الجمعية وإنجازاتها عن العام الماضي، ثم ألقى مدير الجمعية الدكتور فادي شامية كلمة رمضانية تطرق فيها إلى عدد من الظواهر التي تحتاج تدخلاً وتنسيقاً من الجمعيات الأهلية لحلها، كظاهرة التسول على سبيل المثال لا الحصر.

 كما ألقى رئيس المكاتب التنفيذية في هيئة العلماء المسلمين الشيخ خالد عارفي؛ كلمة أكد فيها على ضرورة متابعة احتضان النازحين السوريين في شهر رمضان، معتبراً أن بقاء النظام السوري إلى يومنا هذا حصيلة مؤامرة دولية على الشعب السوري المنكوب، كما دعا إلى بلسمة الجراح وتسريع إقرار عفو شامل وعاجل ينصف أبناء المجتمع كافة.

كما قدّم رئيس الجمعية الأستاذ عدنان النقوزي درعاً تكريمية للسيد محمد عودة مدير مكتب جمعية التعاون الإنساني في عرسال لجهوده المبذولة في إغاثة النازحين في عرسال في شتاء 2019 بعد العاصفة الثلجية التي ضربت المنطقة.