بيان صادر عن "اتحاد المؤسسات الإغاثية في صيدا"

بيان صادر عن

"اتحاد المؤسسات الإغاثية في صيدا"

 

عقد اجتمع "اتحاد المؤسسات الإغاثية" في صيدا اجتماعه الدوري وأصدر البيان التالي:

 

يتوجه الاتحاد -بشخص رئيسه كامل كزبر وممثلي بقية المؤسسات-، بالتحية والشكر إلى الفعاليات الصيداوية كلها، وعلى رأسها مفتي صيدا والجنوب الشيخ سليم سوسان، ورئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، والأخوة في "الجماعة الإسلامية" لرعايتهم الدائمة لأنشطة الاتحاد كافة، كما يتوجه بالشكر إلى مؤسسة الحريري، بشخص رئيستها النائب بهية الحريري، كما للشبكة المدرسية في صيدا، على مساهمتهم الفعالة في تأمين المقاعد الدراسية للوافدين السوريين داخل مدارس صيدا، حيث تم توزيعهم على الشكل التالي:

 

الصف المدرسة

الروضة مدرسة الفنون الإنجيلية وثانوية الجنان.

الأول أساسي مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري.

الثاني أساسي ثانوية الفرقان.

الثالث أساسي ثانوية المقاصد.

الرابع أساسي ثانوية رفيق الحريري.

الخامس أساسي مدرسة صيدون.

السادس أساسي مدرسة صيدا الدولية.

 

وقد حدد "الاتحاد" يوم 10/10/2012 تاريخاً لبدء العام الدراسي، أما طلاب المرحلتين المتوسطة والثانوية فقد تم تأمين مقاعد دراسية لهم في مبنى مؤسسة "الثقافة والعلوم" نتيجة تعاون مشترك بين المؤسسة ومدارس الإيمان في صيدا، وقد حُدد يوم الاثنين 15/10/2012، تاريخاً لبدء العام الدراسي لهؤلاء الطلاب.

 

إشارة إلى أن أعداد الطلاب السوريين بلغ 1214 طالباً من مختلف المراحل، سيجري تعليمهم هذا العام مجاناً وفق المنهاج السوري، ومن خلال أساتذة سوريين أيضاً، ما يعني تأمين فرص عمل للأسر السورية أيضاً.

وإذ ينبه الاتحاد إلى أن أعداد الوافدين إلى صيدا تتزايد باستمرار، فإنه يدعو أهلنا في صيدا إلى أوسع عملية تكافل وتآخٍ اجتماعي وإنساني، خصوصاً أننا على أبواب فصل الشتاء، فيما الوافدون بحاجة ماسة إلى السكن ووسائل التدفئة وحاجات أخرى غير التي يقدمها "الاتحاد" لهم.

 

صيدا في 1/10/2012